الرئيسية  -  المراجع
     تربية النحل
     طائفة النحل
     امراض النحل
     منتجات النحل
     اعداء النحل
     اهم عمليات النحالة
     علماء تربية النحل
     معلومات تهمك
     اتصل بنا
        ابحث فى الموقع

     

  

                  موسوعة نحل العسل
                  البوم الصور

 

 

 

    معلومات تهمك

    كيف يقوم النحل بصناعة العسل

    الخواص الحافظة للعسل

    تمييز العسل المغشوش

    أحلى الوجبات من العسل

    حقائق مثيرة

    كيف تضاعف انتاجك

    طرق مكافحة الفاروا

    نبات خبز النحل

    الاشياء الغير متوقعة بالمنحل

    الفيتامينات وانواعها

    الوكلات التى نمتلك حق توزيع منتجاتها

    منتجات الشركة

    مناحل الشركة

    اختبر معلوماتك

    اسئلة واجوبة خاصة بمنتجات النحل

    اسئلة واجوبة خاصة بتربية النحل

    موسوعة الأعشاب والطب البديل

    المنتدى ( ساحة الحوار )

    مقاطع فديو

    خدمات الموقع

    من نحن

    اخبر صديقك

      
 

 

 

 

 

 

كيف يقوم النحل بصناعة العسل

 

 

 

 

لكى يقوم النحل بعمل كيلوجرام واحد من العسل يتوجب عليه المرور بحوالى عشرة ملايين زهرة، حيث يمتص رحيق تلك الأزهار بواسطة ماصة خاصة ليملأ بها معدته ثم يعود مرة أخرى إلى خليته, إن النحلة تطير بسرعة 65 كم/ ساعة أى أنها فى الواقع تطير بسرعة القطار، وحتى إذا كانت تلك النحلة تحمل وزنا من الرحيق يعادل 4/3 وزنها فإنها سوف تطير بسرعة 30 كم/ ساعة.

ومن جهة أخرى فانه لكي يقوم النحل بعمل كيلوجرام من العسل فلزاماً عليه إحضار ما بين 120- 150 ألف حمل من الرحيق, أما إذا كان مصدر الرحيق يقع على مسافة 1.5 كيلومتر من الخلية فان الشغالات تطرن فى كل رحلة 3 كم وبذلك يجب عليهن الطيران لمسافة 360000

إلى 450.000 كيلومترا, إن تلك المسافة تعادل فى الواقع ما بين 8.5 حتى 11 مرة محيط الكرة الأرضية فى منطقة خط الاستواء!.

وعند عودة الشغالات إلى خليتهن فإنها أثناء دخولها إلى باب الخلية تمر على الحراس الذين يقومون بالحراسة بعناية ويعملون على ألا تتمكن نحلة من خلية أخرى من الدخول إلى الخلية. وبعد مرور تلك الشغالات إلى داخل الخلية فإنهن يتقابلن مع زميلاتهن اللائي يقمن بعملية استلام

الرحيق ثم يقمن بتفريغ حمولتهن من الرحيق حيث يحفظ لبعض الوقت ليبدأ فى مرحلة تحول معقدة حتى يتحول فى النهاية إلى العسل.

ومن المثير للدهشة أن النحلة التى تستقبل الرحيق داخل الخلية تفتح فكها العلوى ثم تحركه مسافة قصيرة للأمام أسفل الماصة حيث تظهر على سطحه نقطة الرحيق, ثم يعيد النحل بلع نقطة الرحيق هذه مرة أخرى, إلى داخل المعدة ثم تقوم بإخفاء الماصة, إن عملية إخراج نقطة الرحيق

تم إعادة بلعها مرة أخرى إلى داخل المعدة تتكرر بمعدل 120 : 2400 مرة.

تم يبدأ النحل بعد ذلك فى البحث عن فراغ داخل قرص العسل حيث يضع نقطة الرحيق, ومن هنا تبدأ مجموعة أخرى من النحل فى العمل على تلك النقطة من الرحيق حتى تحولها فى النهاية إلى عسل.

وإذا كان النحل الذى يقوم باستقبال الرحيق مشغولاً بكثير من العمل، فان النحل الذى يجمع الرحيق من الأزهار يبدأ فى تعليق نقطة الرحيق فى السقف العلوى للفراغ الموجود داخل قرص العسل, وهذه العملية مثيرة للاهـتمام وعلى درجه فائقة من الأهمية، حيث إن النقطة المعلقة من الرحيق لها معدل تبخر سريع وبفضل ذلك يتبخر الماء بسرعة من الرحيق, والرحيق يحتوى على 40- 80 % من الماء، ولتحضير العسل يجب على النحل إزالة هذه الكمية من الماء, وتتم عملية التركيز هذه بأن يقوم النحل بنقل كل نقطة من الرحيق من أحد الفراغات إلى فراغ آخر داخل قرص العسل ولمرات عديدة إلى أن يتبخر الماء بالقدر الكافى ويعطى عسلاً نصف مجهز أكثر لزوجة, بالإضافة إلى ذلك فان عدداً كبيراً من النحل يعمل على نقطة الرحيق بتحريك الأجنحة (كل نحلة تحرك أجنحتها 2640 مرة فى الدقيقة)، ويؤدى ذلك إلى زيادة عملية تحريك الهواء داخل الخلية مما يسرع من عملية التخير, ومن ناحية أخرى فان عملية تحريك الأجنحة تؤدى دورا هاما زيادة لزوجة الرحيق (زيادة التركيز) داخل معدة العسل عند الشغالات, ونتيجة لذلك فان نقطة الرحيق تقل فى الحجم على حساب امتصاص الماء بواسطة خلايا معدة العسل.

أما فى جسم النحلة، فان نقطة الرحيق تزيد فيها كمية الإنزيمات والأحماض العضوية والمواد الحافظة وغيرها من المواد, إن نقطة الرحيق داخل معدة العسل عند الشغالات توضع مرة أخرى بعد ذلك فى فراغات العسل وتكرر تلك العملية إلى أن يحول الرحيق فى النهاية إلى عسل يحتوى فقط على 18- 20% من الماء.

وعندما تمتلىء فراغات قرص العسل تماما بالعسل، فان النحل يغلق سقف تلك الفراغات، وبهذا الشكل يمكن حفظ العسل لسنوات طويلة، ومن الجدير بالذكر، أن عائلة واحدة من النحل يمكنها أن تجمع حتى 150 كيلوجراماً من العسل أو يزيد فى فصل الصيف.

إن أفضل أنواع العسل من حيث القيمة الغذائية والطعم وأعلاها سعراً أيضاً هو العسل الموجود داخل قرص العسل، حيث أنه يعد محفوظاً فى عبوته الطبيعية- أى فى داخل فراغات قرص العسل التى صنعها النحل بنفسه, ونذكر فى هذا المقام، أن العسل المحفوظ داخل قرص العسل من واقع أبحاث كثـير من الباحثين يعد معقماً تماماً.
 

 

 

 

 

 

 

منتجات الشركة | تربية النحل | امراض النحل | منتجات النحل | طائفة النحل| من نحن | خدمات الموقع  | المنتدى

 

Copyright © 2007 Elnadabee.com. All Rights Reserved