الرئيسية  -  المراجع
     تربية النحل
     طائفة النحل
     امراض النحل
     منتجات النحل
     اعداء النحل
     اهم عمليات النحالة
     علماء تربية النحل
     معلومات تهمك
     اتصل بنا
        ابحث فى الموقع

     

  

                  موسوعة نحل العسل
                  البوم الصور

 

 

 

     اهم عمليات النحالة

     فحص الطوائف

     ضم الطوائف والانوية

     اسكان الطرود

     جمع طرود النحل

     منع ومقاومة التطريد

     تغذية الطوائف

     تربية الملكات

     تلقيح صناعى للملكات

     إجراء عملية التلقيح الصناعى

     ادخال الملكات

     التطعيم

     ابر التتطعيم ونقل اليرقات

     كؤؤس الملكات

     القلم لصناعة الكؤؤس الشمعيه

     جهاز جنتر لتربية الملكات

     تقسيم الطوائف

     التشتية

     السرقة

     موسم الفيض

     فرز العسل

     مواد حافظه للادوات الخشبية

     الأشياء غير المتوقعه بالمنحل

      
 

 

 

 

 

 

التلقيح الالى للملكات - الصناعى

 

 

 

ويسمى بالتلقيح الصناعى والذى فيه يتم التحكم فى تلقيح الملكة بحيوانات منوية من سلالة معينة من الذكور, وذلك رغبة فى إجراء تهجينات محددة وتجميع صفات وراثية معينة بغرض انتخاب السلالات الأفضل وكذلك للاستفادة بعد ذلك بقوة الهجن.

وحيث أن الملكة لا يمكن تلقيحها طبيعياً فى حيز مغلق فإنه قد تم استخدام الآلة فى حقن الحيوانات المنوية داخل القناة التناسلية للملكة وذلك بعد تجميع الحيوانات المنوية من الذكور المرغوبة حيث تأتى هنا أهمية الذكور فى تحديد صفات النسل حيث أن الذكور تودع نصف الصفات الوراثية فى نسل الإناث مؤثرة بذلك على نصف صفات كل من الملكات والشغالات وحيث أن الذكور تنشأ من بيض غير مخصب فإن صفاتها تتأثر بصفات جدها الذى هو أب الملكة.

ولقد باءت محاولات كثيرة لتلقيح الملكة صناعياً بالفشل حتى جاء "واتسون" سنة 1927 ونجح فى إجراء التلقيح الصناعى لملكة نحل العسل وذلك باختراعه للمحقن الدقيق والذى تمكن به من حقن الحيوانات المنوية للذكور فى القناة التناسلية للملكة, وبعد نجاح "واتسون" فى تكنيك التلقيح الآلى قام آخرون بإجراء تطوير وتحسينات على الأجهزة المختلفة والتكنيكات والآلات التى ظهرت بعد ذلك فى هذا المجال, وكان أول من قام بهذه التحسينات هو "نولان" سنة 1932 وطور جهاز التلقيح الآلى الذى عرف باسمه.

وبشكل عام يتكون جهاز التلقيح الآلى من:
 

 

محقن دقيق ويؤدى وظيفتين :

أ- سحب السائل المنوى من نهاية قضيب الذكر.

ب- حقن السائل المنوى فى قناة المبيض المشتركة فى الملكة.

2- حامل تلقيح الملكة:

ويقوم بحفظ الملكة بداخله أثناء تخديرها وأثناء حقن السائل المنوى بها حيث يوجد به أنبوبة لحجز الملكة بداخلها.

3- خطاطيف:

 والتى تستخدم فى فتح حجرة اللسع والكشف عن الفتحة التناسلية حيث يوجد بشكل عام خطافان يتحركان فى جميع الاتجاهات أعلى وأسفل والى الداخل وإلى الخارج أحدهما لإبعاد آلة اللسع وخفض الاسترنات البطنية للملكة والثانى لإبعاد الترجات الظهرية حتى تظهر الفتحة التناسلية.

4- ميكروسكوب تشريح: وذلك لتكبير وتسهيل إجراء عمليه التلقيح.

5- مصدر إضاءة: ويجب أن يكون مصدر إضاءة قوى حيث يتم عكس الضوء على الملكة بواسطة مرآة أثناء إجراء عملية التلقيح.

6- جهاز تخدير بثانى أكسيد الكربون: لتخدير الملكة أثناء عملية التلقيح.


__________________________________________________________________________________________

مميزات التلقيح الصناعى :

1- يمكن بواسطته التحكم فى تلقيح الملكات فى مناطق غير معزولة.

2- تسمح لمربى النحل باستخدام ذكور من مختلف السلالات فى مكان واحد وفى نفس اليوم.

3- تعطى لمربى النحل إمكانية عمل تلقيحات والتى تعتبر مستحيلة بالطرق الطبيعية فمثلاً:

أ- تلقيح ملكة مع ذكر واحد أو ذكور قليلة من سلالة خاصة.

ب- تلقيح الملكات مع الذكور التى بها طفرات.

ب- تلقيح الملكة مع نسلها من الذكور.

د- تلقيح الملكة بحيوانات منوية تم شحنها أو تخزينها.

هـ- توحيد تلقيح مجموعة من الملكات بخليط من حيوانات منوية لمجموعة من الذكور.


__________________________________________________________________________________________

عيوب التلقيح الصناعى :

1- الملكات الملقحة صناعياً لا تعطى أداء جيد مثل الملكات الملقحة طبيعياً حيث تنتج حضنة بمعدل أقل يتراوح ما بين 15: 20% عن الملكات الملقحة طبيعياً،

2- بقاء الملكة الملقحة صناعياً لمدة عام يقل بمعدل 25% عن الملكات طبيعياً.

وعندما تتواجد الاسبرمات فى قناة المبيض فإنها تهاجر إلى القابلة المنوية للملكة حيث يتم تخزينها وتكتمل عملية الهجرة هذه خلال 24 ساعة, ولإجراء التلقيح الصناعى فإنه يجب أولاً جمع الحيوانات المنوية من 6: 12 ذكر وذلك لجمع حجم نموذجى من الحيوانات المنوية (8 ميكروليتر) يكون به 60 مليون حيوان منوى وينتج عن حقن هذه الجرعة دخول 3.5 مليون حيوان منوى فى القابلة المنوية وهى أقل من الـ 6 مليون حيوان منوى التى توجد بالقابلة المنوية فى حالة التلقيح الطبيعى حيث أن الملكات تلقح طبيعياً من عدة ذكور فى أكثر من يوم واحد, لذلك إذا رغب فى أن يصل عدد الحيوانات المنوية فى الملكات الملقحة آلياً كما هو فى الملكات الملقحة طبيعياً فإنه يجب تلقيح الملكات آلياً أكثر من مرة.

وتحتاج عملية التلقيح الصناعى لخبرة ومهارة فائقة وليتعلم الفرد تلك العملية فإنه يجب أن يقوم بتلقيح 50 ملكة آلياً ليصبح محترفاً, ويمكن للمتدرب تلقيح 10 ملكات فى الساعة.

وقد وجد أنه:

1- فى حالة التلقيح الآلى للملكة من ذكر واحد فإنه يوجد بقابلتها المنوية 0.87 مليون حيوان منوى.

2- فى حالة تلقيح الملكة آلياً من عدة ذكور يوجد بقابلتها المنوية 2.97 مليون حيوان منوى.

3- فى حالة إعادة التلقيح الآلى للملكة من عدة ذكور فإنه يوجد بقابلتها المنوية 4.11 مليون حيوان منوى, والذكر الواحد ينتج أكثر من 10 مليون حيوان منوى موجودة فى 1 ملليمتر من السائل المنوى.

 

 

 

 



 

 

 

 

 

 

منتجات الشركة | تربية النحل | امراض النحل | منتجات النحل | طائفة النحل| من نحن | خدمات الموقع  | المنتدى

 

Copyright © 2007 Elnadabee.com. All Rights Reserved