الرئيسية  -  المراجع
     تربية النحل
     طائفة النحل
     امراض النحل
     منتجات النحل
     اعداء النحل
     اهم عمليات النحالة
     علماء تربية النحل
     معلومات تهمك
     اتصل بنا
        ابحث فى الموقع

     

  

                  موسوعة نحل العسل
                  البوم الصور

 

 

 

     تربية النحل

     تاريخ تربية النحل

     لكى تبدأ

     دراسة جدوى

     التقويم الشهرى

     شراء النحل

     مساكن النحل

     الحضنة

     تربية الحضنة

     تربية الحضنة فى الشتاء

    التهوية

    جوع النحل

    التطبيل على الخلايا

    حواجز الملكات

    خلايا النحل

    الدخان وتاثيرة على النحل

    كؤؤس الملكات

    ظاهرة التطريد فى نحل العسل

    التطريد والاحلال

    ما بعد التطريد

    ثئول النحل ( طرد ) سلوكة وحركته

    سلالات نحل العسل

    هيئات عالمية للنحالة

    طائفة النحل

    امراض النحل

    اعداء النحل

    ادوات المنحل

    اهم عمليات النحالة

    خلية لانجستروث

      
 

 

 

 

 

 

ثئول النحل ( طرد ) سلوكه وحركته

 

 

ثنول النحل ( طرد ) ، سلوكه وحركتة Swarm Behavior And Movement :

عندما تقوم الطائفة ببناء بيوت الملكات وتصل الى حالة التكاثر، حيث ان التطريد هو وسيلة التكاثر الطبيعية فى طائفة النحل، عندما تصل الطائفة لهذا الحد ، فإنها ترسل النحل الكشاف لتحديد أنسب مكان لسكن الطرد بعد خروجة من الخلية، ولا توجد معلومات واضحة فى هذا الشأن ، وخاصة إذا لم يجد النحل الكاشف مكنا جديد مناسب لسكن الطرد، ومن غير المعقول ان كل الطرود تجد مكان مناسب للسكن، او ان عدم وجود مكان مناسب، سوف يمنع التطريد. يحتوى ثنول او طرد النحل على خليط من مختلف الاعمار، ويعتقد ان النحل الحديث ( نحل الخلية ) ، ونحل الحقل (السارح) الاكبر سنا، يبدأ فى التغذية (Engorge) قبل خروج الطرد بعده ايام. يمكن ان تعزى فشل نحل الخلية ، فشلة فى الحصول على الغذاء من النحل الكاشف ، الى تغير سلوك النحل الكاشف ، من البحث عن الغذاء، الى البحث عن مكان لسكن الطرد. يسكن الطرد عادة على اى فرع شجرة او شجيرة على مقربة امتار من الطائفة، وتستغرق هذة العلمية حوالى نصف ساعة، ويهدف هذا السكن القريب الى التأكد من وجود الملكة، والتى ان لم توجد فإن النحل يرجع الى الخلية.يستدل النحل على وجود الملكة من رائحة فورموناتها واهمهم 9-Oxodex-2enoic acid)) . يترك النحل الكاشف الطرد ويتأكد من مكانه ومناسبة السكن الجديد. يقوم حوالى 5% من نحل الطرد بعملية الاستكشاف، وعندما يجد النحل الكاشف مكان مناسب فإنة يقوم بالرقصة الاهتزازية على سطح الطرد، وذلك لابلاع النحل الكاشف الاخر ، بمكان السكن الجديد. عادة ما يكون النحل على سطح الطرد، عادة ما يكون محمل بحبوب اللقاح. عادة لا يقوم نحل الطرد بالسروج، لأن معظمه يكون محمل بالعسل فى معدة العسل ولكن إذا طار الطرد لمسافة واحتاج النحل للغذاء فإنة يجمعه.


عادة فإن النحل الكاشف بالطرد، لا يضيع الكثير من الوقت فى اعادة اختبار مكان العش. يمكن ان يتحرك الطرد من مكانه المؤقت، الى المكان الجديد، فى خلال ساعة. يقوم النحل الكاشف فى الموقع الجديد بعمل رقصات (Breaking) ، قبل مقدم الطرد بحوالى نصف ساعة ، ويمكن سماع صوت أثناء ذلك، ولكن وظيفته، ان كانت، غير معروفة. هذه الرقصة تعتبر اشارة للنحل الكاشف الاخر بالموقع المؤقت، ليرجع الى الطرد ويرشدة الى المكان الجديد للطرد. عند طيران الطرد فى الهواء الجوى، يوجد فقط واحد او اثنين واحيانا لا يوجد نحل كاشف ، فى الموقع الجديد للطرد ، بالرغم من انة قبل نصف ساعة، كانت مئات من النحل الكاشف ليختبر المكان الجديد . تبقى معظم الشغالات الكاشفة مع الطرد لترشده، وتسبقها بعض الكاشفة لشم مكان العش الجديد قبل وصول باقى افراد الطرد . تكشف الشغالات الكاشفة غدة ناسا نوف لنشر الرائحة أثناء الطيران ، كما يطير النحل الكاشف بسرعة حتى يرشد باقى الشغالات للاتجاة الصحيح. تتبع الملكة رائحة الشغالات والنحل الكاشف السريع الطيران ، كما يفعل النحل بالظبط لمعرفة الطريق الصحيح. يتحرك الطرد ببطء فى الامتار الاولى من موقعة المؤقت الى الموقع الجديد .، ثم يطير كوحدة واحدة بسرعة حوالى كيلو متر / ساعة . يبدو ان هذا الطيران البطئ يتم للتأكد من وجود الملكة مع الطرد. اذا تم التقفيص على الملكة ، فإن النحل سوف يرجع اليها فى ظرف 7 – 8 ق ، ويتجمع حولها. عندما يحدث هذا، فإن سلوك التصفح (Stereotyped behavior) يتم بواسطة الطرد، ويعاود النحل الكاشف، استكشاف مكان العش، ويحاول الطرد التحرك من جديد. الاحداث السابقة، من أعاده اختبار المكان ، واداء الرقصات فىمكان العش وعلى كتلة الطرد، كلها تتم على مدى ساعة . لوحظ انة فى الظروف المناسبة، فإن الطرود المصحوبة بملكات مقفص عليها، يمكن ان تتحرك خمس مرات فى اليوم، ومتوسط عدد المحاولات تتراوح ما بين 2 – 3 .
تزيد الطرود المصحوبة بملكات حرة، تزيد من سرعتها وتصل لاقصى سرعة وهى 11 كم / ساعة. تشغل كتلة الطرد الطائرة حيز يقدر بعدة امتار فى القطر، ويطير النحل فى مدى 1 – 3 متر فوق سطح الارض، مع الارتفاع فوق العوائق مثل المبانى والاشجار. يطير الطرد فى خط مستقيم ولأعلى، وليس بطريقة دائرية حول العقبات التى تعترضة، كما ان الرياح والجو غير المناسب، يعوق الطيران او يبطئه.يبدأ الطرد، كوحدة واحدة، فى تقليل سرعته، قبل وصولة لمكان العش، بعدة مئات من الامتار. عند هبوط الطرد لمحطتة النهائية، يأخذ النحل الكاشف مواقعة عند مدخل العش، والذى زودتة بالرائحة، وهذا يهدى الشغالات والملكة للمكان. فى احدى التجارب تحرك الطرد 580 متر من المكان المؤقت الى المكان الجديد للعش، ومر حوالى 30 ق حتى يدخل كل النحل للعش الجديد، ودخلت الملكة الى العش الجديد، بعد دخول 70% من النحل للعش، وهذا يوضح اهميتها والحاجة الى وجودها ولكنها لا تقود الطرد.


فى دراسة تمت فى اسيوط(مصر العيا)، لوحظ ان اكبر عدد من طرود النحل يخرجفى شهرى فبراير ومارس ما بين الساعة11 – 12 ظهرا ، وحوالى 90% من الطرود خرجت فى الفترة من الساعة 11 – 3 بعد الظهر . لوحظ إرتباط مؤكدا جدا وموجب بين بناء كلا من البيوت والكئوس الملكية من ناحية والتطريد من ناحية اخرى وكذلك بين حجم الطرد وعدد الملكات القائمة بالتطريد . لوحظ اكبر عدد من الذكور فى مارس وفبراير. يوجد ارتباط معنوى موجب بين عدد الملكات وعدد الذكور فى طرود النحل. كان المخزون الغذائى فى الشغالات القائمة بالتطريد اعلى من غيرها من الشغالات.
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

منتجات الشركة | تربية النحل | امراض النحل | منتجات النحل | طائفة النحل| من نحن | خدمات الموقع  | المنتدى

 

Copyright © 2007 Elnadabee.com. All Rights Reserved